شبهات الادعياء : مازال القضية اجتهاد مولانا (مو معلوم لعل الطرف الآخر ) عنده الواقع مازال اجتهاد ماك

تعرفه تبلیغات در سایت
عنوان عکس
عنوان عکس
عنوان عکس
عنوان عکس
عنوان عکس

آخرین مطالب

جستجوگر

امکانات وب

پر مخاطب ها

برچسب ها

 

شبهات الادعياء : مازال القضية اجتهاد مولانا (مو معلوم لعل الطرف الآخر ) عنده الواقع مازال اجتهاد ماكو ضال مضل حيث انها في دائرة الاسلام ؟؟

شبهات الادعياء : مازال القضية اجتهاد مولانا (مو معلوم لعل الطرف الآخر ) عنده الواقع مازال اجتهاد ماكو ضال مضل حيث انها في دائرة الاسلام ؟؟

#شبهات الادعياء :
مازال القضية اجتهاد مولانا (مو معلوم لعل الطرف الآخر ) عنده الواقع مازال اجتهاد ماكو ضال مضل حيث انها في دائرة الاسلام ؟؟
قلنا :
#ان شطحات (...) ليست اول قارورة كسرها في التشيع لكن اعتباره ان المخالف ( يصيب الواقع) يعتبر سابقة خطيرة وتجاسر واضح على ثوابت الاستدلال لكن فما عساي اقول إلا أن وراء الاكمة ما وراءها ؟؟
#لايخفى على الدارس إنّ مقام استعلام الوظيفة الدينية بلزوم مراجعة المرجع المؤمن من المسلمات  لوضوح دلالة ذلك بمفاد الروايات بمجموعها  مثل « ارجعوا فيها إلى رواة حديثنا » و مثل: « رجل منكم » و قوله (عليه السلام) « فأمّا من كان من الفقهاء صائناً لنفسه، حافظاً لدينه، مخالفاً على هواه، مطيعاً لامر مولاه، فللعوام أن يقلّدوه، وذلك لا يكون إلاّ بعض فقهاء الشيعة لا كلّهم... ».فغير المؤمن الشيعي الاثني عشري لا تصدق عليه الصفات في هذا الحديث، فلا يقال عنه: إنّه صائن لنفسه، أو حافظ لدينه، أو مطيع لامر مولاه، #فتأمّل.
#مضافاً إلى تصريح الامام (عليه السلام) بكونه بعض فقهاء الشيعة لاحظ « وذلك لا يكون إلاّ بعض فقهاء الشيعة لا كلّهم » له ظهور في نفي حجّية فتوى غير الشيعة مطلقاً، ودقق في  صريح خبر أحمد بن حاتم بن ماهوية، أنّ أبا الحسن الثالث (عليه السلام) كتب اليه وإلى أخيه (( فاصمدا في دينكما على كل مسنّ في حبّنا، وكل كثير القِدم في أمرنا، فإنّهما كافوكما إن شاء الله تعالى ))
وخبر علي بن سويد، قال: كتب إليّ أبو الحسن الاوّل وهو في السجن:
« وأما ما ذكرت ياعلي ممّن تأخذ معالم دينك، لا تأخذنّ معالم دينك عن غير شيعتنا، فإنّك إن تعديّتهم أخذت دينك عن الخائنين الذين خانوا الله ورسوله، وخانوا أماناتهم، إنّهم ائتمنوا على كتاب الله جلّ وعلا فحرّفوه وبدلّوه، فعليهم لعنة الله ولعنة رسوله ولعنة ملائكته، ولعنة آبائي الكرام البررة، ولعنتي، ولعنة شيعتي إلى يوم القيامة » .

المصدر :

https://www.facebook.com/شبهات-وردود-224457424375893/

 


مواضیع ذات صلة: الرد آية الله الشيخ حسين الساعدي علی كمال الحيدري
نویسنده : بازدید : 8 تاريخ : يکشنبه 4 تير 1396 ساعت: 1:35
برچسب‌ها :
اخبار و رسانه هاهنر و ادبیاترایانه و اینترنتعلم و فن آوریتجارت و اقتصاداندیشه و مذهبفوتو بلاگوبلاگ و وبلاگ نویسیفرهنگ و تاریخجامعه و سیاستورزشسرگرمی و طنزشخصیخانواده و زندگیسفر و توریسمفارسی زبان در دیگر کشورها