ان قلت : الركون لحب علي و السير لزيارة الحسين وغيرها من روايات الشفاعة موجب الاستهانة بترك الواجبات | بلاگ

ان قلت : الركون لحب علي و السير لزيارة الحسين وغيرها من روايات الشفاعة موجب الاستهانة بترك الواجبات

تعرفه تبلیغات در سایت

آخرین مطالب

امکانات وب

ان قلت : الركون لحب علي و السير لزيارة الحسين وغيرها من روايات الشفاعة موجب الاستهانة بترك الواجبات الشرعية وهو خلاف ثوابت الخطاب القراني

 


ان قلت : الركون لحب علي و السير لزيارة الحسين وغيرها من روايات الشفاعة موجب الاستهانة بترك الواجبات الشرعية وهو خلاف ثوابت الخطاب القراني


 

 

ان قلت :
الركون لحب علي و #السير_لزيارة_الحسين وغيرها من #روايات_الشفاعة موجب الاستهانة بترك الواجبات الشرعية وهو خلاف ثوابت الخطاب القراني .
 
قلنا :
 اولا : ظاهر الروايات المعتبرة ان المؤمن في بحبوحة بعد موته وان كان عاصيا بكفالة اوليائه ، إلا أن الكلام في موته على الولاية، فإن الذنوب قد تسود قلب فاعلها حتى يخذله الله ويسلط عليه الشيطان فيدعوه للكفر فيجيبه، فلا ينبغي أن يكون ذلك مطمئناً لمرتكبي الكبائر والذنوب.
 
ثانيا : ظاهر الكثير من الاخبار ان المؤمن يمحص قبل الموت بالبلاء والاسقام والعلل تكفيرا للذنوب وهدما لاثارها وهذا يوجب على المؤمن ان يتأمل ويكون رادعا الى عدم الاستهانة بالواجبات الشرعية لأن الانسان اضعف ان يتحمل هذه الابتلاءات التي قد تمحص بها ذنوبه في الدنيا، فالحذر ثم الحذر من إمهال الله تعالى .
 
ثالثا : ظاهر جملة من الاخبار ان الموت على الولاية مانعا من الخلود في النار او ان التهاون بالواجبات يوجب العذاب في البرزخ والقبر تمحيصا لذنوب المؤمن ليكون صالحا للدخول للجنة والتزاما بمبدأ الثواب والعقاب
وعلى ذلك يجب الحذر من التهاون لان العبد أضعف من أن يتحمل عذاب النار ولو من دون خلود .

#مدارس_الإمام_الكاظم_ع_المركز_الإعلامي_النجف_الأشرف

 

 


المصدر :

https://www.facebook.com/شبهات-وردود-224457424375893/

  

ان قلت احبك,ان قلت شكرا,ان قلت زانت,ان قلت صامل,ان قلت لك مرتاح,ان قلت هانت,ان قلت الحيله,ان قلت شكرا فشكري,ان قلت بكره يحن,ان قلت سولف,...
نویسنده : بازدید : 20 تاريخ : دوشنبه 22 شهريور 1395 ساعت: 15:07